ll Jesus Christ IS The Way ll
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ANNA MANGO
Y] إدارة المنتدي

لماذ المسيح هو كلمة الله ؟ لانه هو الله ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

لماذ المسيح هو كلمة الله ؟ لانه هو الله ؟

مُساهمة من طرف lll ANNA MANGO lll في الثلاثاء مايو 26, 2015 4:23 pm

أن لفظة (كلمة) التي ذكرت في الإنجيل هنا يشار إليها على أنها مذكر فيقول (في البدء كان الكلمة) وليس (كانت الكلمة) وأيضاً في قوله:"والكلمة صار جسداً" وليس (الكلمة صارت جسدا). فلفظة "الكلمة " هنا إذاً تدل على أنها ليست مجرد كلمة عادية، لأن الكلمة العادية مؤنثة وليست مذكرا. وحيث أن لفظة الكلمة بالإنجيل هنا يشار إليها على أنها مذكر إذن فالمقصود بها هو أنها (الله نفسه) كما جاء في الإنجيل المقدس "وكان الكلمة الله" (يو1:1).
هل يشهد الإسلام بأن المسيح هو كلمة الله؟
وهل يشهد أن كلمة الله يتجسد في جسم مادي؟

- سورة النساء آية 171 :
"إنما المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه".
 
2- سورة آل عمران آية 39 :
(إن الله يبشرك بيحيى (أي يوحنا المعمدان) ... مصدقاً بكلمة من الله).
 
     وقد فسر الإمام أبو السعود ذلك بقوله (مصدقاً بكلمة من الله أي بعيسى عليه السلام ... إذ قيل إنه أول من آمن به وصدق بأنه كلمة الله وروح منه. 

- سورة آل عمران آيه 45 :
" إذ قالت الملائكة يا مريم إن الله يبشرك بكلمة منه اسمه المسيح عيسى ابن مريم " ولعلك تلاحظ إشارته إلى الكلمة  " بضمير مذكر في قوله بكلمة منه اسمه " ولم يقل " بكلمة منه اسمها "، تماما مثلما جاء في الإنجيل المقدس :" في البدء كان الكلمة والكلمة كان عند الله وكان الكلمة الله، والكلمة صار جسداً" (يو1 :1،14).
 
من هذا يتضح لنا جليا أن المسيح هو كلمة الله.
ولكن هل يمكن أن كلام الله يتجلّي أو يتجسد في إنسان؟
ثانياً: شـهادة علماء الإسلام

- الشيخ محي الدين العربي  قال : "الكلمة هي الله متجلياً . . وهي عين الذات الإلهية لا غيرها .
(كتاب فصوص الحكم الجزء الثاني صفحة 35).
 
وقال أيضاً " الكلمة هي اللاهوت "
(المرجع السابق صفحة143)
 
من هذا يتضح أن " الكلمة " يقصد به الله أو اللاهوت.

- المعتزلة : ( وهى فرقة من فرق الإسلام )
يقولون في شرح حادثة ظهور الله لموسى الواردة في سورة القصص وسورة طه وسورة النمل (إن كلام الله حل في الشجرة أو تجسد فيها).
 
فمن هذا يتضح جلياً إمكانية تجسد كلام الله في شجرة، فليس إذن بعسير أن يتجسد في جسد إنسان.
 
 
3- الحائطية : (وهى فرقة أخرى من فرق الإسلام)
قال الإمام احمد بن الحائط إمام فرقة الحائطية عن المسيح. "إن المسيح تدرع بالجسد الجسماني (أي لبس جسدا كدرع) وهو الكلمة القديمة (الأزلية) المتجسد كما قالت النصارى"
(كتاب الملل والأهراء والنحل جزء 1 ص 77).
 
مما تقدم يتضح لنا أن:
"كلمة الله " لفظ مذكر يقصد به الله نفسه .
وأن "كلمة الله" قد تجسد في أشياء مادية: كما حدث في شجرة موسى، وفي إنسان: كما حدث في شخص المسيح.
    وهذا لا يستلزم الكفر ولا الشرك بالله.
[rtl]  [/rtl]

lll ANNA MANGO lll

عدد المساهمات : 32
تاريخ التسجيل : 01/05/2015

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى